صورتها

7‏/2‏/2011

 

تجلس مسندة ظهرها للحائط متأملة فراغ الكون تشبك يديها على ركبتها تفكر في شيئ حتى هي تجهلة
اتيت اليها قائلا مرحبا ! باهلا اجابت تفضل امن خدمة اقدمها لك ؟
ماذا تسمعين؟ اجابت عفوا ماذا تقول؟
قلت لها ضاحكا لا كلا اعرف انك تسمعين اغنية وطنية لكن سؤالي هو بماذا تفكرين ؟
متعجبة من السؤال ولماذا تسال هل انا مجبرة على اخبارك بماذا افكر مثلا ؟
ام انك تقحم نفسك في كل شيئ وتتوقع مني ان اتقبل تدخلك هذا بصدر الرحب ايضا؟

كلا اعجبني ما تسمعين هذه الاغنيه رائعه احبها جدا لكني لست كهؤلاء الذين يجاملون لفتح طريق للحديث
انت من هذا المكان؟

تجيب مع نظرة كلها استنفار لا كلا انا ضيفة في هذا المكان اكل اهل هذا المكان مثلك هكذا يتدخلون في الناس؟
لا اعرف غيري ولا اعرف افعالهم انا امثل نفسي فقط لكن سؤالي كان حتى اعرف ماذا ساكتب بالتفصيل حين اكتب

نعم !تكتب! ماذا تكتب؟ عفوا! عماذا تتحدث ؟

لاشيئ انستي لكن بصراحة اعجبني منظرك وانت تجلسين وتتاملين اللا شيئ فجال في خاطري انني وجدت شيئا لاكتبه وان اقول
تجلس على باب بيتها مسندة ظهرها للحائط .....الخ

لكن الان وبما انك ضيفة في هذا المكان فقد عرفت بماذا تفكرين شيئ وحيد هو الي يشغلك عن الناس حتى وان كنت ضيف لدى احدهم

المكان؟ لا لا كلا
الهدوء؟ لا لا ليس هو ايضا
اذا ما هو؟

المستقبل نعم انه المستقبل التفكير بالمستقبل هو ما ياخذنا ممن هم حولنا ويجعلنا نسرح كثيرا

قليل من الصمت فجاة يخرج احدهم مناديا باسمها الغداء جاهز ادخلي لنتغدى
ثم يسالها من هذا ؟ ماذا يفعل هنا على باب البيت بماذا تتحدثون

تجيبه تسالني انا؟ وكأنني اعرف عن الناس في بلدتكم فعلا كل شيئ هنا غريب اسالة هو من هو ماذا يفعل عن ماذا يتحدث

نظر الي وقال انت لن تتغير وقال لها لا عليك من هذا فلكل مكان مجنون وهذا مجنون الحي عندنا لا تهتمي لكلامه

وعندما هما بالدخول للبيت ناديتها وباسمها هذه المره فعندما اجابت قلت لها

لا تفكري بالمستقبل فلا فائده من التفكير دعيه كيفما اتى فكري كيف تقدمي بالحاضر شيئ يخدمك بالمستقبل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
شعتلة © 2011 | Designed by Interline Cruises, in collaboration with Interline Discounts, Travel Tips and Movie Tickets تعريب : ق,ب,م