وداعا يا جزيرتي

2‏/1‏/2012


سار تحت اشعة الشمس يحجبها بيديه العاريتين
كان ممن كان اناس تحجب الشمس عنها بكتاب او بدفتر او ورقه
سار مبتهجا رغم ارتفاع الحراره لانه يعلم انه سيجلس بعد قليل في احضان الجزيرة الجميلة التي يحب جزيرة لطالما حلم بان يزورها ويتغنى بجمالها
لم يكن يعرف انه سيموت منبهرا من روعتها وجمالها تمنى بعدها لو انه لم يدخل تلك الجزيره وجد انها ادمان في روعتها
جمال عينيها لا يضاها اكتحلت بجمال الشجر وامتدت الروعة من اصالة المكان سقط مخشيا عليه من عشقه وهيامه .

مامن جميل يدوم في حياة انسان يفقد الحظ خشي ان يدمن الارتماء في احضانها خاف ان يحتاجها يوما ولا يجدها اخذ نفسه وهو لا يطيق ان يغادر جزيرتة الجميله لكنه وجد نفسه مجبرا بان يغادر

عاد وشعر بشمس اكثر حرارة واكثر سطوعا احترقت خلايا دماغه المرهقه بالتفكير ...

غادر قائلا والدموع تملأ عيناه وداعا يا جزيرتي الجميله اخشى ان اطرد يوما من قلبك .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
شعتلة © 2011 | Designed by Interline Cruises, in collaboration with Interline Discounts, Travel Tips and Movie Tickets تعريب : ق,ب,م